رقية للتخلص من صراع السحرة

رقية للتخلص من صراع السحرة

 

الكاتب: بهاء الدين شلبي.

في بعض الحالات المرضية قد يتسلط على المريض عدد من السحرة المحيطين به، فيكون لكل منهم أهداف خاصة به من هذا المسحور له، فأحيانا تتفق تلك المصالح، وأحيانا أخرى قد تختلف، فتحدث تحالفات بينهم عليى المريض أحيانا تعقد السحر، وتزيده شدة وقوة وإحكاما، وقد تحدث في أحيان أخرى صراعات ونزاعات بين هؤلاء السحرة يكون المريض ضحية لتلك الصراعات، وفي هذه الحالة نجد تناقضات في تصرفات المريض، وتضارب في أفكاره ومفاهيمه، مما يجعل التعامل معه كإنسان صعب جدا، فيعجز كل من يتعامل معه عن تحديد ملامح شخصيته الحقيقية، وبالتالي تفسد علاقته بالمجتمع المحيط به، وينفر الناس منه.

استمر في القراءة

Advertisements

تقنين جلسات العلاج الفردية والجماعية ومخاطر جلسات العلاج المختلطة

تقنين جلسات العلاج الفردية والجماعية

ومخاطر جلسات العلاج المختلطة

الكاتب: بهاء الدين شلبي.

في بحث لي بعنوان (أهمية عقد جلسات العلاج) أكدت على أهمية عقد جلسات العلاج للمريض بحضور معالج متخصص، له من العلم والخبرة في التعامل مع السحر والسحرة، وعلى دراية واسعة بألاعيب الجن والشياطين وحيلهم التي لا تنتهي، فضلا عن أنه مطلع بسعة خبرته على الكثير من أسرار عالم الجن وخباياهم، فلديه من العلم ما يؤهله للتعامل مع عالم موازي لنا، وبدون تلك الجسات العلاجية لا يكون علاج. وجدير بالذكر أن الراقي وهو من يقوم بالدعاء وترديد الآيات القرآنية، لا يصلح أن يقوم بدور المعالج، ولا أن يحل محله، لوجود فارق جوهري بين المعالج كما بيناه، وبين الراقي وهو مجرد داعي يدعو بما يحفظه من الأدعية، وتلاوة بعض الآيات القرآنية، فدور الراقي يستطيع أي إنسان غير مؤهل أن يقوم به، فليس لديه من العلم ما يتميز به، ويؤهله ليقوم بدور المعالج. وفي الواقع أن الغالبية العظمى ممن يزاولون العلاج هم مجرد رقاة، وغير مؤهلين ليكونوا معالجين، بدليل أن ليس لديهم أية أبحاث علمية تبين وتوضح مدى ما وصلوا إليه من علم يؤهلهم للقيام بهذا الدور، وعجزهم عن تقديم ردود علمية تسد مساحة الجهل الشاسعة بالطب الروحي، وعالم الجن، فردودهم تفتقر للعلم والحجة، وتزيد الجهل حين تخلطه بالجهالات والضلالات وما أكثرها.

وقد فاقت كثرة الرقاة الحد، حتى صارت الرقية مهنة من لا مهنة له، وموردا لكل عاطل يبحث عن لقمة عيشه، حتى أتخموا من وفرة ما يحصلون عليه من أموال طائلة، من وجهة نظرهم حصلوا عليها بطريق مشروع، رغم عجزهم عن الوصول بأغلب المرضى إلى حد الشفاء التام، وإن قلت لأحدهم: لقد رقيت فلانا ولم شفي المريض، فيلجمك بقوله: أنا رقيت، والله لم يقدر الشفاء، أو يفسر لك استمرار علته بأن السحر متجدد، وكأن السحرة تفرغوا للتجديد لهذا المسحور. أو أن القرين متمرد، رغم أن المريض ملتزم بالأذكار. وقد يتمادى في نشر الجهالات فيدعي أن المريض مصاب بسحر سفلي. فلدى كل مدعي علم قائمة من الأعذار والتبريرات لا حصر لها، ولا أول لها من آخر، ليستحل ما دخل جيبه من مال بغير وجه حق.

استمر في القراءة

رقية أسر الأسحار

رقية أسر الأسحار

الكاتب: بهاء الدين شلبي.

في كثير من الأحيان يقابل المعالج كم غزير وكثيف جدا من الأسحار، منتشرة في جميع أنحاء الجسد، بغرض السيطرة عليه والتحكم فيه. ويزيد من خطورة هذه الأسحار مع غزارتها أن تكون (أسحارا مخفية)، فيكون عليها [أسحار إخفاء]، وهذا يسهم بشكل كبير في زيادة الكثافة العددية للأسحار، وبالتالي يستغرق التعامل مع تلك الأسحار زمنا طويلا حتى نتخلص منها، وهذا قد لا يخدم المعالج، ويزيد من الأعباء على المريض. وكان من الضروري تصنيف رقية جديدة تتناسب مع مثل تلك الحالات الغير نادرة، خاصة في أسحار (سحرة المغرب)، والتي تتسم بالضعف والغزارة العددية.

وصيغة الرقية كالتالي:

(اللهم جمع الأسحار من كل أنحاء الجسد، وأْسِرها جميعا، وشبكها في شبكة واحدة، ما ظهر منها وما خفي، ما علمنا منها وما لم نعلم، وما أنت به أعلم إنك أنت علام الغيوب، وإنك أنت اللطيف الخبير، بلا إله إلا الله الأحد الصمد الحي القيوم، بسم الله، الله أكبر)

نقوم بتكرار الرقية أكبر عدد ممكن من المرات يتكافئ وكم الأسحار المتوقع تواجدها داخل الجسد، حتى يتم جمع أكبر عدد ممكن من الأسحار، وأسرها، وتشبيكها معا في شبكة واحدة.

وبعد تكرار الرقية كثيرا، يأتي الوقت لسحب ما تم أسره وتشبيكه من الأسحار إلى خارج الجسد، فنرقي كالتالي:

(اللهم اسحب الشبكة إلى خارج الجسد، بما فيها من الأسحار، وانسفها نسفا، فلا تبقي منها ولا تذر، بلا إله إلا الله الأحد الصمد الحي القيوم، بسم الله، الله أكبر) تكرر وترا ثلاث مرات.

ثم تلاوة قوله تعالى: (وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْجِبَالِ فَقُلْ يَنسِفُهَا رَبِّي نَسْفًا * فَيَذَرُهَا قَاعًا صَفْصَفًا * لا تَرَى فِيهَا عِوَجًا وَلا أَمْتًا) [طه: 105؛ 107] تكرر وترا ثلاث مرات.

نقوم بتكرار جميع الخطوات السابقة عدة مرات، حتى نتخلص من أكبر كم ممكن من الأسحار التي تعطل العلاج، والداعمة للسحر الرئيسي في الجسد، وبهذا نختصر الوقت والجهد، وحتى لا تطول فترة العلاج.

رقية العزل

رقية العزل

الكاتب: بهاء الدين شلبي.

الغرض من العزل هو إحداث فصل بين الشيء المعزول، وشيء آخر معزول عنه، فلا يصل أحدهما إلى الآخر. فقد أعزل المريض عن مريض آخر بينهما سحر ربط، فيسمى الأول [المعزول]، والشخص الآخر يسمى [المعزول عنه]، أو أعزل جزء من جسم الإنسان عن سائر جسده، فلا ينفتح الجسد على بعضه البعض، ويتم حصار الشيطان في الموضع المعزول لا يستطيع الخروج منه، كفصل رأس المريض عن جسده، هذا إن كان داخل الرأس شيطان مثلا، وقد أعزل منزل المريض عن منزل آخر مسحور له فيه.

والفارق بين العزل والتحصين، أنه في حالة التحصين لا يتم الفصل بين الشيطان والشيء المحصن، ولكن يكتسب المحصن مناعة ضد الاختراق، فيراه الشيطان لكن لا يستطيع اختراقه لوجود حجاب حاجز بينهما، أما في حالة العزل فيتم الفصل بينهما تماما فلا يصل إليه المعزول عنه، ولا يراه نهائيا. وهذا يفيد في مواجهة أسحار التجسس والتصنت، ومنع نل أخبار المريض إلى الساحر، سواء كان ساحر جني أو إنسي.

يجب أن يتم العزل بعد رقية تحصينات البيت والحمام، فالتحصينات أولا ثم العزل، وكذلك في حالة عمل جلسة علاج نحصن الغرفة أولا ثم نعزل بعد ذلك. وفي بعض الحالات يأتي مدد سحري من الحمامات، فيتم عزلها كذلك عن البيت تماما، وهذا لصد أي مدد يحاول اختراق البيت.

في حالة انعقاد جلسة علاجية وتواجد عدة أشخاص كمحرم، أو عدة مصابين بينهم أسحار ربط، فيتم عزل كل واحد منهم عن الآخرين بنفس الطريقة السابقة. كذلك يمكن عزل شخص أو اشخاص غير متواجدين في الجلسة، ولكن مشكوك أنهم سحرة، أو أن بينهم وبين المريض سحر ربط، فيتم العزل حتى تنجح الجلسات العلاجية، فلا يصل إليه أي مدد خارج يعطل الجلسات.

لا يوجد تحصين أو عزل كامل 100%، بل كل تحصين أو عزل مهما كان قويا منيعا يمكن اختراقه وبمنتهى السهولة، وفي زمن قياسي، فقد يحدث أمر عارض يخرق التحصين او العزل، كسماع موسيقى مثلا، أو حدوث اتصال هاتفي، أو ارتكاب معصية، فكل المعاصي تضعف التحصين، وإضعافه يسهل على سحرة الجن، فيمكنهم اختراقه، لذلك يلزم تجديد التحصين والعزل ما أمكن هذا.

وطريقة العزل كالتالي:

_ تلاوة آية الكرسي على المعزول 6 مرات .. بالنبية يمينا ويسارا .. وأماما وخلفا .. وأعلى وأسفل منه.

_ ثم تلاوة 6 مرات بالنبية يمينا ويسارا .. وأماما وخلفا .. وأعلى وأسفل منه كلا من:

قوله تعالى: (فَضُرِبَ بَيْنَهُم بِسُورٍ لَّهُ بَابٌ بَاطِنُهُ فِيهِ الرَّحْمَةُ وَظَاهِرُهُ مِن قِبَلِهِ الْعَذَابُ) [الحديد: 13]

قوله تعالى: (وَقَدْ كَفَرُوا بِهِ مِن قَبْلُ وَيَقْذِفُونَ بِالْغَيْبِ مِن مَّكَانٍ بَعِيدٍ * وَحِيلَ بَيْنَهُمْ وَبَيْنَ مَا يَشْتَهُونَ كَمَا فُعِلَ بِأَشْيَاعِهِم مِّن قَبْلُ إِنَّهُمْ كَانُوا فِي شَكٍّ مُّرِيبٍ) [سبأ: 53، 54]

قوله تعالى: (وَمَا تَنَزَّلَتْ بِهِ الشَّيَاطِينُ * وَمَا يَنبَغِي لَهُمْ وَمَا يَسْتَطِيعُونَ * إِنَّهُمْ عَنِ السَّمْعِ لَمَعْزُولُونَ) [الشعراء: 210؛ 212]

قوله تعالى: (وَأَعْتَزِلُكُمْ وَمَا تَدْعُونَ مِن دُونِ اللَّهِ وَأَدْعُو رَبِّي عَسَىٰ أَلَّا أَكُونَ بِدُعَاءِ رَبِّي شَقِيًّا) [مريم: 48]

_ ثم تكرار نفس الرقية السابقة على المعزول عنه.

ثم بعد هذا تلاوة 3 مرات

قوله تعالى: (فَضُرِبَ بَيْنَهُم بِسُورٍ لَّهُ بَابٌ بَاطِنُهُ فِيهِ الرَّحْمَةُ وَظَاهِرُهُ مِن قِبَلِهِ الْعَذَابُ) [الحديد: 13] 3 مرات بينك وبين المعزول عنه

 

تم بحمد الله تعالى

وصفة صحية للقضاء على الكُولسترول

545551515

الكاتب: بهاء الدين شلبي.

     وصفة صحية من ابتكاري للقضاء على الكُولسترول، غنية بعناصر مضادة للدهون والكولسترول، مع الحرص على عدم الإسراف وتناول كميات كبيرة منها لأن الأفوكادو دهني، ويكفي يوميا ملعقتين كبيرتين منها لا نزيد أكثر من هذا في اليوم.
    كمية الوصفة تكفي أربعة أفراد، أو لفرد واحد يتناولها على أربعة أيام، فيما يعدل ربع ثمرة أفوكادو يوميا. ويراعى عدم الاحتفاظ بكميات كبيرة من هذه الوصفة لفترة طويلة، لكي لا تفقد عناصرها الغذائية الفعالة المضادة للكولسترول. أقصى فترة للاحتفاظ بها مدة أسبوع داخل الثلاجة، على أن تغمر بزيت الزيتون حتى لا تتأكسد ويتغير لونها، وبعد أسبوع ستقل فائدتها الغذائية تدريجيا لتكون مجرد مقبلات لذيذة.

يتم هرس المكونات التالية معا:

1 ثمرة أفوكادو.                                     4 فصوص ثوم طازج مهروسة.

2 ملعقة كبيرة مهروس زنجبيل طازج.         1 ملعقة كبيرة مسحوق زنجبيل.

4 ملاعق كبيرة عصير ليمون.                   2 ملعقة خل تفاح.

رشة ملح.                                          1 ملعقة كبيرة كمون.

4 ملاعق كبيرة زيت زيتون.

59561651002025959461561651697946623000202

avocado-dressing-dip-sauce-1-kalynskitchen

طريقة إضعاف الشيطان المعيان والطيار

طريقة إضعاف الشيطان المعيان والطيار

بحث تحت التدوين

الكاتب: بهاء الدين شلبي.

 توافق أعراض وجود الجن الطيار والجن المعيان:  

      تتفق أعراض وجود الجن الطيار دائما مع أعراض وجود الجن المعيان، هذا بخلاف أعراض الإصابة بالعين، فقد تجتمع لدى شخص ما جميع أعراض الإصابة بالعين، في حين لا يوجد أي جن طيار مكلف بتنفيذ أي أسحار في الجسم، ورغم هذا يشكو المريض من وجود علامات تدل على وجود جن طيار، وفي حقيقة الأمر أن الجن المسؤول عن العين دائما وأبدا يكون جن طيار.

     فمن هذه الأعراض؛ أن يشكو المريض من كثرة تكرار شعوره بين النوم واليقظة وكأنه يحلق عاليا في الفضاء، وفجأة يهوي فينهض من نومه مفزوعا، وكأنه سقط من مكان عالي. وتفسير هذا الإحساس أن هناك جن طيار كان يحلق في الفضاء رغم حضوره على الجسد، وحين يبدأ المريض في التنبه لهذا الشعور المقبض، فإنه يحاول أن يفيق من نومه ليتخلص من هذا الاحساس المروع، والذي يصاحبه شعور بانقباض القلب. فحينها يهوي الجن الطيار فجأة، ليرتد عائدا ليلتحم بالجسد مرة أخرى، فيشعر المريض  بنفس مشاعر الجني وكأنه يسقط حقيقة، وصدمة العودة هذه تجعل النائم ينتفض في فراشه كمن سقط بالفعل، حتى أن من يجاوره في الفراش يشعر بهذه الانتفاضة.

استمر في القراءة

إبطال السحر المأكول والمشروب

إبطال السحر المأكول والمشروب

استجنان السحر وإبطاله بدون غثيان أو قيء

الكاتب بهاء الدين شلبي.

     في بحث لي بعنوان: (مسيرة السحر المأكول والمشروب داخل الجسم) شرحت مفصلا كيفية تعامل الشيطان مع المادة السحرية داخل المعدة، أما في هذا البحث سوف أتناول بالشرح والتفصيل، تقنيات السحرة في الحفاظ على هذا النوع من الأسحار، وبيان طريقتي الخاصة في علاج هذا النوع من السحر بدون تقيؤ على الإطلاق، أو أية معاناة ومشقة يتكبدها المريض.

     عادة ما نتوقع أن يكون لدى المريض سحر واحد، سواء كان مأكولا أو مشروبا، لكن في كثير من الأحيان يتبدد هذا التفاؤل المفرط، بمجرد أن يكتشف المعالج وجود أسحار كثيرة جدا، فكلما انتهى سحر ظهر الآخر، ففي بعض الأحيان يدعو ولا يجد نتيجة ملموسة، وأن السحر لا يبطل. فقد يتعرض بعص المسحور لهم لتناول العديد من (السحر المأكول والمشروب)، فيتم تكراره مرارا وتكرارا، فيدس سحرة الإنس التركيبة السحرية إلى طعامه وشرابه، فتمتزج المادة السحرية بالطعام والشراب، وبهذا يصبح الطعام والشراب جزءا من أمر التكليف، أو التركيبة السحرية.

استمر في القراءة