التدخين وعلاقته بالشيطان


التدخين وعلاقته بالشيطان

الكاتب: بهاء الدين شلبي.

زهرة التبغ، والأوراق، والبراعم.

     التبغ؛ هو أحد أكثر المواد المدمنة استخداما على نطاق واسع في العالم، وهو نبات موطنه الأمريكيتين ويعد تاريخيا أحد أهم نصف المحاصيل الزراعية التي يزرعها المزارعون الأمريكان. وبشكل أكثر تحديدا، فالتبغ يشير لأي من شتى النباتات من جنس نيكوتيانا Nicotiana، (وعلى وجه الخصوص N. tabacum) موطنها الأصلي أمريكا الاستوائية وتزرع أوراقها على نطاق واسع، والتي يتم تجفيفها ومعالجتها من أجل التدخين بشكل أساسي عبر الغليون، والسجائر، والسيجار، بل إنه كذلك يفرم لصنع علكة التبغ، أو يجفف ليجعل منه سعوطا أو تبغ منقوع، فضلا عن غيرها من المستحضرات الأقل شيوعا. وكان التبغ الشيء الأكثر دعامة أساسية للتصدير منذ سنة 1617 وحتى سنة 1793، وحتى الستينيات من القرن الماضي، فلم تكن الولايات المتحدة تزرعه فحسب، بل أيضا تصنع التبغ وتصدره أكثر من أي بلد آخر.

     استخدم التبغ فعلا لمدة طويلة من الزمن في الأمريكيتين وبمرور الوقت وصل إلى المستوطنون الأوربيون، وتم جلب تلك الممارسة إلى أوربا، حيث اكتسبت شعبية. إن جرعات عالية من التبغ يمكن أن تصبح مهلوسة، وبسبب ذلك لم يكن الأمريكيين الأصليين يستخدمون المخدرات دائما لأغراض ترفيهية، فبدلا من ذلك؛ كان يستخدم في كثير من الأحيان ضمن بعض القبائل باعتباره كمهلوس، كان يتم هذا بمعرفة الشمانات المجربين أو رجال الطب.

نباتات التبغ نيكوتينا Nicotiana

     كانت قبائل شمال شرقي أمريكيا يحملون كميات كبيرة من التبغ في أكياس كصنف تجاري سهل الترويج، ويدخنونه في كثير من الأحيان في الغلايين، إما في احتفالات التعارف التي تعد مقدسة، أو لإبرام صفقة ما، وكانوا يدخنونه في مثل هذه المناسبات في جميع مراحل الحياة، حتى في مرحلة الطفولة. كان من المعتقد أن التبغ كان فضل من الخالق، وأن زفير دخان ذلك التبغ كفيل برفع خواطر ودعوات أي امرأ إلى السماء. (أي رفع طلباتهم لمعبوديهم من شياطين الجن بصفة حضارتهم قائمة على الوثنية).

     ذكر المبشرون الأول حالة النشوى التي يسببها التبغ في كثير من الأحيان. كما شاع استعماله في الثقافات الغربية، ومع ذلك؛ لم يعد يستخدم في المقام الأول لأغراض هلوسية أو دينية، على الرغم من أن الاستخدام الديني للتبغ ظل شائعا ضمن الكثير من الشعوب القبلية وبخاصة في الأمريكيتين. بين الكري Cree والأوجيبواي Ojibway بكندا وشمال وسط الولايات المتحدة، تم تقديمه للخالق، ومع الصلاة، واستخدم في استنزال العرق، وحفلات الغليون، والتبقيع، ويقدم كهبة، فتقديم هبة من التبغ هو عادة متبعة عندما يطلب أحد شيوخ الأوجيبواي طلبا ذو طبيعة روحية. ([1]) (فهو بذلك تجاوز حد العادة ليصير عبادة لشياطين الجن).

عصارة التبغ المتحولة إلى خمر تتسرب من تشققات البراميل

يتم كبس ورق التبغ داخل براميل بينما عصارة التبغ المتحولة إلى خمر تتسرب من تشققات براميل الويسكي

تخمير التبغ:

     حين يشعل أحدهم سيجارته نراها تضيء كالمصباح، خاصة في الظلام الدامس، وتظل مستمرة في التوهج حتى وإن لم يستنشقها المدخن، ويظل رمادها شبه متماسك حتى ينتهي إلى عقبها، وما يحدث هو خلاف طبيعة احتراق الأعشاب والبخور، التي لا يمكن أن تستمر مشتعلة بدون وقود يحافظ على استمرار اشتعالها، فيستخدم الجمر المشتعل، مع استمرار النفخ فيها لتحافظ على اشتعالها، وإلا انطفئت من حينها وتفحمت. فالسر وراء حالة الاستصباح، واستمرار التوهج؛ هو ما تخضع له عصارة ورق التبغ من تخمير، حتى تتشبع الأوراق بالخمر، فورق التبغ بدون تخمير “.. يشتعل من تلقاء نفسه، لكنه سيتحول التبغ إلى ما يقرب من السواد في اللون، لأن الزيوت الأساسية في الورقة ستحترق مما يؤدي إلى التفحم أو طعم الورق المقوى المحترق..”. ([2])

     وهذا يتأكد لنا من طريقة إعداد ورق التبغ، والذي يمر بعد قطافه بعدة مراحل إعداد، وذلك قبل تجهيزه ليدخل في مرحلة التصنيع. فبعد قطف ورق التبغ، يتم جمعه في حزم وتعلق من أطرافها، تدلى على هيئة صفوف خضراء، داخل حظائر خاصة حتى يجف ويتحول من اللون الأخضر إلى اللون البني القاتم. ثم يدخل ورق التبغ في مرحلة التخمير؛ فيرش برزاز الماء، ثم يجمع الورق داخل براميل خاصة. وتحت درجات حرارة مرتفعة تختلف من مصنع إلى الآخر، فقد تصل درجة الحرارة من 125 إلى 150 درجة مئوية، “.. فيعد كلا من الماء (من أجل الترطيب)، والحرارة هما العناصر الرئيسة الأساسية اللازمة لتخمير التبغ …”.([3])

يكبس ورق التبغ لتخرج عصارته وتتخمر ليتشبع بالخمر

     “التخمير على درجة حرارة أعلى يعطي التبغ قتامة أكثر من اللون المعتاد، فتخمير التبغ هو أمر حيوي عند تشكيل السيجار. هذه العملية تجعل التبغ يفقد حموضته وعناصر النيتروجين، التي تحول بطبيعة الحال الأوراق أكثر دكانة وتحسين الاحتراق الفعلي للنبات. بدون عملية اشتعال سليمة، فإن تجربة سيجار سرعان ما يمكن أن تصبح مشكلة مزعجة”.([4])

     ويتم كبس حزم التبغ داخل براميل خشبية لكي تفرز عصارتها، وتخزن لفترة من الزمن حتى تتخمر، وتتشبع من الخمر، فتغدو ورقة التبغ غضة طرية، وغاية في الليونة كقطعة من الحرير، مما يضفي عليها نكهة الخمر المميزة. ثم يقوم منتجي السجائر بشحنها إلى مصانعهم لتفرم هناك، ويعمل منها مزيج من أنواع مختلفة، ثم يقومون بلفها وتعبئتها وتغليفها آليا، ومن ثم تطرح في الأسواق للتداول.

ورق التبغ بعد كبسه وتخميره زمنا في عصارته وقد صارت الأوراق مشبعة بالخمر أشبه بقطعة قماش غضة لينة كالحرير وهذا يثبت قطعيا أن التبغ يحتوي على خمر

     “وإلى هنا كيف يتم ذلك؛ بعد أن تم فرز التبغ، ويتم وضع الأوراق في قبضات أو حزم من التبغ، والحزمة هي مجرد كمية محددة من الأوراق مربوطة ببعضها البعض من السيقان. يتم ترطيب الحزم باستمرار، ومن ثم تنضيد طبقة واحدة في نفس الوقت في كومة كبيرة، وتشكل بعناية ويطلق عليها “بيلونيز pilones”. ([5])

يعلق ورق التبغ ليجف في صفوف داخل حظيرة لعلاجه بدون عصر وترتب تحديدا في حزم تتكون كل واحدة من 12 ورقة

     يتم الاحتفاظ يدويا بنبات التبغ بدون عصر وترتب تحديدا في 12 ورقة خلال فترة نموها المبكر. وفي أواخر يونيو؛ عندما يحل الظلام، وقد بلغ طول النباتات الغنية بالخضرة 24 – 30 بوصة (600 إلى 750 مم)، يتم حصد النبات بالكامل في وقت متأخر من المساء، ويعلق ليجف في صفوف داخل حظيرة لعلاجه. وبمجرد أن تترك الأورق تجف جزئيا إلا أنها لا تزال تحتفظ بمرونتها (عادة أقل من أسبوعين في الحظيرة)، يتم إزالة أية أوساخ متبقية وترش بالماء المنثور من اليد. ومن ثم يتم لف الورق في توركيتيز torquettes باوند (450 جرام) وتعبأ في براميل ويسكي مصنوعة من خشب الجوز. ويتم حفظ التبغ تحت ضغط باستخدام كتل من خشب البلوط ومكابس حلزونية صلبة، لتفريغ كل الهواء إلى الخارج لتبقى الأوراق رطبة. ويتم تحريرها من الضغط مرة كل شهر، وكلا من التوركيتيز تعمل باليد لتسمح بعودة الهواء قليلا إلى التبغ. بعد عام من هذه المعالجة، يصبح التبغ جاهزا للاستخدام على الرغم من إمكان معاودة الاحتفاظ به من جديد تحت الضغط لسنوات عديدة. فالتعرض للهواء يقلل من قيمة الطابع الخاص لتبغ بيريك Perique. ([6]) يكون التبغ المجهز بني داكن، وأسود تقريبا، ورطب جدا برائحة الفاكهة، وتفوح منه رائحة الخل بعض الشيء. رائحة الفاكهة هي نتيجة لمئات من المركبات المتطايرة الناجمة عن التخمير اللاهوائي للتبغ. الكثير منها مسؤول عن نكهات الفواكه، وغالبا ما تتواجد في الخمور. ([7])

     من وجهة نظر البعض؛ لا تزال هذه طريقة بدائية للغاية، فقد اعتاد الهنود الحمر القيام بذلك في جذوع الأشجار المجوفة، لكنه لا يزال؛ التبغ الذي تم إعداده تحت ضغط عال، لا هوائي، يعني عدم تعريضه للهواء، ولا يزالون يفعلون هذا في براميل ويسكي من خشب البلوط. لمدة لا تقل عن عدة سنوات داخل البرميل، بشكل طبيعي نأخذ كل ورقة إلى خارج البرميل على الأقل ثلاث مرات، فيعكس نظام وضع الوريقات داخل البراميل، ليتم إعادة الضغط عليها مرة أخرى. .. إنها تتخمر بنشاط لأول خمسة، أو أربعة، أو ستة أشهر. فيمكنك رؤية فقاعات وكل شيء، وهذا كله يتم من خلال التخمير المالولاكتي Malolactic،([8]) وهو نوع مماثل لتحويل العنب إلى نبيذ. ولهذا نحصل على كل تلك النكهات المعقدة. ([9])

عامل يقوم بلف ورق التبغ لتصنيع السيجار يدويا

     إن التخمير على درجة حرارة أعلى يعطي التبغ قتامة أكثر من اللون العتاد. فتخمير التبغ هو أمر حيوي عند تشكيل السيجار. هذه العملية تجعل التبغ يفقد حموضته وعناصر النيتروجين، التي تحول بطبيعة الحال الأوراق أكثر دكانة وتحسين الاحتراق الفعلي للنبات. بدون عملية اشتعال سليمة، فإن تجربة سيجار ما سرعان ما يمكن أن تصبح مشكلة مزعجة. وإلى هنا كيف يتم ذلك؛ بعد أن تم فرز التبغ، ويتم وضع الأوراق في قبضات أو جزم من التبغ، الحزمة هي مجرد كمية محددة من الأوراق مربوطة ببعضها البعض من السيقان. يتم ترطيب الحزم باستمرار، ومن ثم تنضيد طبقة واحدة في نفس الوقت في كومة كبيرة، وتشكل بعناية ويطلق عليها (بيلونز pilones)، يعد كلا من الماء (من أجل الترطيب)، والحرارة هما العناصر الرئيسة الأساسية اللازمة لتخمير التبغ. … إنه من الممكن جعل البيلونز يشتعل من تلقاء نفسه، لكنه سيتحول التبغ إلى ما يقرب من السواد في اللون، لأن الزيوت الأساسية في الورقة ستحترق مما يؤدي إلى التفحم أو طعم الورق المقوى المحترق. فمن العسير أن نقول كم مدى الوقت المطلوب لتخمير التبغ.([10])

     فيما يعتقد أن تبغ Tabaco كلمة إسبانية وبرتغالية قد نشأت في تاينو Taino، بلغة الأراواكان the Arawakan في الكاريبي، في تاينو كانت تقال لتشير إما إلى لفائف أوراق التبغ (وفقا لما ذكره بارتلوم دي لاس كاسا  Bartolomé de las Casas سنة 1552)، أو إلى التاباجو the tabago، وهو نوع من الغليون على شكل Y لاستنشاق دخان التبغ، (وفقا لما ذكره أوفيدو Oviedo؛ مع نفس الأرواق التي يطلق عليها Cohiba ). على كل الأحوال كانت تستخدم كلمات مماثلة في الأسبانية والبرتغالية والإيطالية منذ سنة 1410 لتشير إلى الأعشاب الطبية. مصدره (طبَّق tabbaq) بالعربية يرجع تاريخها إلى القرن التاسع، كاسم للأعشاب المختلفة. ([11])

     وبالرجوع إلى (لسان العرب) يقول المؤلف: “والطَّبَّاقُ نبت أو شجر. قال أَبو حنيفة: الطَّبَّاقُ شجر نحو القامة ينبت متجاوراً لا يكاد يُرَى منه واحدة منفردة، وله ورق طوال دقاق خضر تَتَلَزَّجُ إِذا غُمِزَ، وله نَوْرٌ أَصفر مجتمع؛ قال تأَبط شرّاً: كأَنما حَثْحَثُوا حُصّاًّ قَوَادِمُهُ، أَو أُمَّ خِشْفٍ بذي شَثٍّ وطُبَّاِق وروي عن محمد بن الحنفية أَنه وَصَفَ مَنْ يَلي الأَمر بعد السفياني فقال: يكون بين شَثّ وطُبَّاِق؛ والشَثُّ الطَّبَّاقُ: شجرتان معروفتان بناحية الحجار”.

نشأة التدخين كأحد طقوس عبادة الشيطان لدى (الهنود الحمر):

     حفل الغليون هو أحد الطقوس المقدسة لتواصل العالمين المادي والروحي. “الغليون هو رابط بين الأرض والسماء” فليس هناك ما هو أكثر قدسية. الغليون هو صلواتنا في شكل مادي. الدخان يصبح كلماتنا؛ بل يخرج ليلمس كل شيء، ويصبح جزءا من كل موجود. النار في الغليون هي نفس النار في الشمس، التي هي مصدر الحياة”. السبب الذي يستخدم من أجله التبغ لتواصل العوالم؛ هو أن جذور النبتة تضرب عميقا في باطن الأرض، ويتصاعد دخانها عاليا إلى السموات.

     ثمة أنواع مختلفة من الغلايين ولها استخدامات مختلفة، هناك غلايين شخصية وغلايين عائلية، فضلا عن غلايين الاحتفالات الكبيرة. الحجر الخاص المستخدم يعتمد على مكانة القبيلة، ويتم إضافة الرموز المختلفة لجذب طاقات روحية معينة. (أي لجذب شياطين الجن واستحضارهم)، وكذلك؛ نوع التبغ المستخدم يعتمد على العرف القبلي في حفل الغليون. لكن على الرغم من تلك الاختلافات، إلا أنه ثمة تشابهات مؤكدة؛ أن حفل الغليون يحقق تواصلا مع طاقات الكون، وفي نهاية المطاف الخالق، (وبكل بد لا يتصلون بالله عز وجل ولكن بالشيطان) وحتى لا تنقطع أواصر الصلة القائمة بين العوالم الأرضية والروحية. (أي أن أصل تدخين التبغ في حفل الغليون يتم بغرض استحضار وجلب الشياطين (بصفتهم آلهة تسير الكون وتتحكم فيه) والاتصال بهم في الحضارة الوثنية للهنود الحمر).

    (النسر الأبيض) Ed McGaa، أحد الأوجالالا سيو Ogalala Sioux (إحدى قبائل الهنود الحمر) ومؤلف روحانية الأرض الأم؛ سبل الأمريكان الأصليين لشفاء أنفسنا وعالمنا، يقول: إن معظم احتفالات الغليون لها نفس الغرض: لاستدعاء وشكر الطاقات الست: “كل احتفالاتنا نحن السيو Sioux نتضرع للاتجاهات الأربع، الأرض والسماء، وفي نهاية المطاف الروح العظمى. نرى خالقنا من خلال الطبيعة، ونحاول محاكاة ما صنعه الخالق. وقد أنجز هذا على ما يرام، كما يمكنك أن ترى من السجل الحافل للشعب الأمريكي الأصلي …

     يبدأ الرجل النسر حفل الغليون بالتضرع إلى قوة الغرب، بينما يتأمل في الحياة تهب الأمطار وروح العالم في الوقت الراهن أكثر مما سبق. يلي ذلك، يناشد قوة الشمال، مصدر الاستقرار، والقوة، والحقيقة، والأمانة، إنهم الصفات المطلوبة للمضي في مسار طيب في الحياة. ثم بعد ذلك، سينظر إلى قوة الشرق. الشرق حيث تبزغ الشمس، والشمس تقودنا للمعرفة، جوهر الروحانية. فبدون معرفة، نمسي جهلاء ونتسبب في إلحاق الضرر بأنفسنا وبالآخرين. الطاقة الرابعة هي قوة الجنوب، التي تجلب لنا الخصب، والشفاء، والنمو. وبعد الإقرار تكون روح الأرض. فيلامس الرجل النسر الغليون بالأرض، ويقول: “أمنا الأرض، ننشد حفظك”. حيث أن أمنا الأرض تعتمد على حياة الشمس واهبة الطاقة، والغليون يكون وقتئذ مرفوع في اتجاه السماء. وأخيرا، يتم رفع الغليون مباشرة صوب الروح العظمى، اللغز العظيم، مصدر غير قابل للتفسير لكل الحياة. ويتمتم بعد ذلك بهذه الكلمات: “أيها الروح العظيم، أحمدك على طاقات الكون الست”. وعلى نقيض أي من الغربيين، يوضح الرجل النسر أن وصول الشخص إلى عالم الروح بلا مخاوف: “اغلبنا لا يخشى من الروح العظمى. نحن لا نخشى شيئا ما من الذي منحنا حياتنا”.

     إنه من غير الممكن تصوره أن يخون الأمريكي الأصلي كلمته بعد تدخين الغليون المقدس في حفل الغليون. في الماضي؛ توقيع المعاهدات كان دائما مصاحبا لحفلات الغليون لاعتقاد الهنود بأن تدخين الغليون كفيل سيؤمن الاتفاقية. فلا أحد بلغ به حد الغباء ليكذب أو يتراجع عن كلمة ذات مرة دخن فيها الغليون، لأن الغليون كان وسيلة حمل كلمتهم إلى الخالق. وفي المقابل، فإن نعمة من الخالق ستحل على كل فرد يدخنه. بالطبع كلنا نعلم أن حكومة الولايات المتحدة لم تشارك في هذه التفاهمات،  وأرسلت ممثلين عنها إلى الهنود ليستخدموا الغليون كوسيلة من وسائل الخداع.

    كما يوضح أيل الخريف الأبيض White Deer of Autumn: ” سمعت  عن غليون السلام، لا يوجد شيء من هذا القبيل، بأي معنى، لما ورد عن أنه عندما ارسلت الحكومة مبعوثين إلى الأمريكان الأصليين. في ذلك الوقت، لا زلنا أسياد الأرض؛ ولا زلنا نحمل السلطة، قد اتفقت حكومة الولايات المتحدة على ذلك، هم فهموا أن الغليون سيسمح بالمعاملات السلمية، لأنه لا يمكن لهندي أن يكذب أبدا إذا تكلم مرة على الغليون”.

     من امتهان معنى هذه الممارسة المقدسة، أن تم خرق المعاهدات وسلبت الأرض، ولكن لم تدم المزايا زمنا طويلا. كما يوضح أيل الخريف الأبيض  White Deer of Autumn: “عندما شرع الأوربيون في استخدام التبغ، رأوه كسوق، وهكذا انحرف عن وظيفته. وحاليا يساء استخدامه، وانت ترى ما يحدث عندما يساء استخدام هبة ممنوحة”.([12])

حفل غليون السلام:

     بالنظر في عقيدة الهنود الحمر، نجد أن تدخين التبغ، وبخاصة عبر الغليون، يعد أمرا دينيا مقدسا لديهم، مرتبطا بعالم الروحانيات أي بعالم الجن والشياطين؛ “فيما يعتقد الكثيرون أن الفائدة القوية لكل الأشياء يمكن أن تنبع من الاحترام والاستخدام المناسب للغليون، ولكن يجب أن ينظر إليه على أنه وساطة روحية لحامل الغليون، يحدث هذا بغض النظر عن اصولهم أو لونهم. يمكن أن يصبح الغليون محفز قوي لجلب شعور عظيم لأمنا الأرض ولكل شيء حي. ولقد تنبأ الأيل الأسود Black Elk أننا سنمضي قدما في جموع كالمشاعل لنحقق تغييرا فعالا فيما يأتي لهذا الجيل، الغليون، وحامل الغليون الموقر، بمثابة قوة لنشر الأساس الروحي للهدف المنشود لهذا الشعب. يوجد حتى الآن عدد محدود جدا من الأمريكان الأصليين حاملي الغليون لإنجاز كل هذا بمفردهم”.([13])

     الاستخدام الاحتفالي لغليون السلام هو أحد الطقوس البسيطة، فيعد غليون السلام بمثابة مجمرة متنقلة. يتم ملئه بالتبغ، والتبغ فقط، أو تبغ مغاير يطلق عليه كنيك كنيك kinnic kinnick، وما هو إلا لحاء الصفصاف الأحمر وغير مهلوس. ولحاء الصفصاف الأحمر ذو رائحة عطرة، وخدم في الأيام الخوالي كبديل، عندما كان التبغ شحيحا في السهول الفسيحة.

    لا يوجد أي شكل من المواد المغيبة للعقل يتم التغاضى عنه لدى ديانة الأمريكان الأصليين التقليديون. فبكل أسف، البيوت peyote (من نبات الصبار بشكل قبة يشتق منه الميسكالين Mescaline وهو مركب مخدر يسبب الهلاوس البصرية)، برعم صبار يغير العقلية، مقترن بصورة غير شرعية مع الديانة التقليدية للأمريكان الأصليين والمراسم. صحيح أن طريقة الأمريكان الأصليين تجد الروح العظمى خلال “عصائرنا الخاصة” (الصيام، المعرفة الاحتفالات برب الخلق، ورقصة الشمس، سعي الرؤية  Vision Quest (هي طقوس العبور في بعض الثقافات الأمريكية الأصلية)، ([14])  واحتفالات Sweat Lodge (مبنى يصب فيه الماء على الحجارة الساخنة لجعل العرق يتصبب لأغراض دينية وطبية ومنه ابتكرت حمامات البخار) ([15])  لسنا في حاجة مواد مهلوسة). ([16])

     يبدأ حفل الغليون بتحميل التبغ، وهي مادة طبيعية، في الغليون ومن ثم الإقرار بالاتجاهات الأربعة، والأرض الأم، والأب السماء، إنه يبلغ الذروة مع النسك النهائي للروح العظيم. يحمل الغليون بحزم من وعاء في كف اليد مع الجذع المتجه نحو الخارج. الخطوة الأخيرة من نسك الغليون هو رفع الغليون مع جذعه متوجها مبشارة لأعلى، انطلاقا إلى مركز الكون. رغم أن الهندي يعترف بأن الرب موجود في كل مكان، فإنه في الحفل، يعتبر واكان تانكا Wakan Tanka على النحو الوارد أعلاه.([17]) ( في طريقة حياة قبيلة السو Sioux، نجد أن واكان تانكا Wakan Tanka هو تعبيرا عن (المقدس) أو (الإلهي). هو عادة ما يترجم على أنه “الروح العظيم”. على أية حال، ووفقا لقول رولس مينز Russell Means؛ فإن معناها أقرب ما يكون إلى “لغز عظيم” كما أن روحانية Lakota (لاكوتا قبيلة من سكان أمريكا الأصليين) غير توحيدية. قبل الشروع في التحول إلى المسيحية، استخدمت واكا تانكا للإشارة إلى الكيانات المقدسة التي كانت طرقا غامضة؛ وكذلك، “اللغز العظيم”. وهي تفهم على وجه الإجمال على أنها القوة أو القداسة التي تستقر في كل شيء)([18])

      يقف حامل الغليون في مواجهة المشرق، حاملا الغليون بيد واحدة من جذعه في اتجاه المشرق، وحفنة من التبغ في الأخرى، وينثر بعض التبغ على الأرض، قبل وضع التبغ في جفنة الغليون، بنثر جزء على الأرض، يكون حامل الغليون مقرا بأننا جيب علينا دائما أن نرد على الأرض الأم جزءا مما اتخذناه منها. النثر يدل أيضا على الرؤية لروح العالم ذلك الجزء من التبغ هو للقوى من الشرق. ويمكن لحامل الغليون أن يقول: ([19])

     وبالفعل كان التدخين أكثر من مجرد (عبادة)، وعلى وجه الخصوص بين القبائل المقيمة في منطقة كلاماث Klamath السفلى. في اقتصاد الكاروك Karok،([20]) لم تكن ممارسة التدخين لمجرد المتعة فقط، وإنما كان دائما من أجل إتمام شيء حتمي: باعتباره جزءا من الروتين اليومي، أو كأحد الطقوس الواجبة بحسب الأعراف القبلية … أما السيقان فيصنعون منها تبغا رديئا، والذي استخدموه لأغراض ما كقرابين تهدى إلى “الأرواح” (أي شياطين الجن)، وفي السحر، وفي التعاويذ. ([21]) وكان يتم تصنيع الغلايين من الخشب أو الحجر الأملس، أو في بعض الأحيان من أنبوب خشبي ذو جفنة من الحجر الأملس. ([22])

     إنهم يجلون ويرهبون الشيطان جدا، ويقول البوراتيوس: أنهم يمكنهم رؤيته وشاهدوه مرات عديدة. رسموا شكله على حليهم ومجسما على الخشب وعلى كل الأشياء و الأماكن التي يجلونها أكثر من غيرها. هؤلاء البوراتيوس هم كهنتهم، وفي كل قرية هامة يوجد بوراتيو ليذهب إليه الجميع، ليسألوه عما سوف يحدث مستقبلا، سوآءا كانت ستمطر، أو إذا ما سيكون هذا العالم جافا أو خصبا، أو إذا ما يجب أن ينطلقوا لقتال أعداهم أو يمتنعون عن القيام بذلك، أو ما إذا كان المسيحيين مؤهلين جيدا أو سيقتلونهم، أو أخيرا، يسألون عن كل ما يرغبون في معرفته، ويقول البوراتيو لهم أنه سوف يرد عليهم، بعدما يتشاور مع الشيطان.

     ولكي تتم الاستشارة يعزل نفسه وحيدا داخل مقصورة، وهناك يستخدم بعض الأشياء التي يطلقون عليها تاباكوس tabacos، فيصنع تدخين بالأعشاب من هذا النوع الذي  يجردهم من الإحساس: فيمر عليه يوم واحد، أو اثنين أو ثلاثة، ولا يزال البوراتيو ملازما الصمت ولا يخرج. وبمجرد أن يخرج يقول لهم: هذا هو ما يقوله الشيطان له. فالإجابة على الأسئلة التي تم السؤال عنها، تكون وفقا لرغبات هؤلاء الذين يرغب في إرضاءهم. وفي مقابل هذا العمل يقدمون حليا ذهبية أو أشياء أخرى للبرواتيو. من أجل تلك المسائل غير ذات الأهمية كذلك فإن للهنود طريقة أخرى، يوجد في الريف عشبة يطلقون عليها تاباكو tabaco، وهي بارة عن نوع من النبات، تبلغ الساق في الطول إلى مثل الصدر الإنسان … ويزرعون هذه العشبة ويحفظون البذر التي ينتج ليزرع في العام المقبل ويعالجونها بعناية لتحقيق النبوءات.

     عندما يقطفون الأرواق يضعونهم معا ويعلقونهم لتجفيفهم في مجموعات بالدخان ويحفظونهم هناك، والإنتاج عزيز جدا على الهنود، لمعرفة ما إذا كان السمك أو النبات أو لمعرفة ما إذا كان يجب الصيد أو إذا كانت زوجته محبة له كل واحد هو عرافه الخاص به، منذ، لفوا الأوراق هذه العشبة في لفافة في حجم عرنوس الذرة، يسعلونها من إحدى أطرافها، ويحملونها بينما هي تشتعل في أفواههم، وينفثون لينبعث الدخان، وعندما تشتعل للنصف يلقون ما طوي من السيجار. إذا بقي الجزء المشتعل من التبغ صالحا على شكل منجل منحني، فإنه علامة على أن الشيء الذي يرغبون فيه سيحصلون عليه: وإذا اشتعل قدر مستقيم، فإنه دليل على أن العكس مما يغربون فيه سيحدث، وما يأملونه جيدا سوف يكون سيئا. وكانوا يعتقدون اعتقادا راسخا أن لا أحد ولا أي شخص يستطيع بما فيه الكفاية لحملهم على تصديق أي شيء آخر. ([23])

     يوجد لدى أساطير الأمريكان الأصليين، واكان تانكا Wakan Tanka (اللغز العظيم) هو الكائن العلوي وخالق اللاكوتا سيو Lakota Sioux. يطلق عليه أحيانا الروح العظيم (أي الجن العظيم)، وهو مشابه للكائنات العليا الموجودة في أساطير العديد من شعوب أمريكان الشمال المختلفة.

     وفقا لأسطورة لاكوتا، كان موجودا قبل نشأة واكان تانكا في فراغ عظيم يطلق عليه هان Han (الظلام). ولإحساسه بالعزلة، قرر أن يخلق رفقاء لنفسه. في البداية ركز الروح العظيم طاقته إلى داخل قوة قادرة على تشكيل إنيان Inyan (صخرة)، الإله الأول. ثم استخدم إنيان لخلق ماكا Maka (الأرض) ومن ثم اقترن بذلك الإله لإنتاج سكان Skan (السماء). وجلب وي Wi (الشمس) من إنيان لتجري في سكان، وماكا، وهو بنفسه. تلك الأربع آلهة كانوا منفصلين وذوي قوة، لكنهم جميعا كانوا جزءا لا يتجزأ من واكان تنكا.

     أنتجت الأربعة آلهة الأول أربعة رفقاء، القمر، والرياح، والشهب، وطائر الرعد للمساعدة في عملية الخلق. في المقابل، فإن هؤلاء الرفاق أنتجوا آلهة عديدة وأرواح، بما في ذلك الإعصار، وأربعة رياح، والجاموس، والمخلوقات ذوات القدمين (الإنسان والدببة)، وسيكن Sicun (الفكر)، وناجي Nagi (روح الموت)، ونيا Niya (نفس الحياة)، ونجيلا Nagila (الظل). وكلنت كل تلك الكائنات جوانب لواكان تنكا. قاموا معا بإنشاء والإشراف على كل شيء مما هو موجود. ([24])

    إن الكاشيناس Kachinas، هي أرواح الموتى التي تربط بين العوالم البشرية والروحية، والتي تلعب دورا هاما في أساطير شعوب الهنود الحمر Pueblo في غرب الولايات المتحدة، بما في ذلك هنود الزوني Zuni والهوبي Hopi. ([25])

     ووفقا للمصطلح الإسلامي فإن الكاشيناس هم عالم القرائن التي تربط بين البشر والجن، وهو ما يعرف لدى الغربيين بتحضير الأرواح أي تحضير القرائن، ولكن يغيب لديهم مصطلح (القرين) الذي تفرد القرآن الكريم بذكره، ولإنكارهم وجود عالم الجن رفضوا الإذعان للمصطلح القرآني، وخروجا من المأزق الحرج اكتفوا بتسمية القرائن (أرواح) نسبة إلى (جنس الأرواح) الذي ينتمون إليه، وهو جنس يشمل عوالم الملائكة والجن، والقرائن، والأرواح. ومنا من ينساق وراء مسمياتهم المطلقة، وبالتالي تتذبذب بين أيدينا المؤشرات والأدلة، مما يفضي إلى تشويه الصورة، وضبابية الرؤية.

الكحول في التبغ:

     وبحسب هذا فإن التبغ المعد للتدخين متشبع بالخمر، وبالتالي فهو يحتوي على نسبة من كحول الخمر، ما يعرف باسم كُحُولٌ إيثيلِيّ Ethyl alcohol، وهو العنصر الأساسي المساعد على اشتعال التبغ. ويؤكد صحة هذا ما ورد في تقرير مقدم سنة 2000 إلى وزارة الصحة النيوزيلندية بعنوان (المكونات الكيميائية في السجائر ودخان السجائر: الأولويات للحد من الأضرار) تم تحديد أقصى نسبة مئوية من كحول الخمر ( Ethyl alcohol % 0.96 )، و(Benzyl alcohol % 0.08 ). ([29]) مما يقطع باحتواء تبغ التدخين على نسبة من كحول الخمر، قد تزيد من شركة إلى الأخرى بحسب طريقة تعتيق التبغ، مما يدرجه تحت قائمة الكحوليات، وبالتالي يأخذ التبغ نفس حكم الخمر.

    لا يحتوي التبغ على كحول الخمر فحسب، بل إنه يحتوي كذلك على العديد من أنواع الكحول المختلفة، فترفع من نسبة الكحوليات في التبغ، وتساعد على اشتعاله. وهذه قائمة تحتوي على ثلاثة عشر نوعا من أنواع الكحول المختلفة، وهي جزء من قائمة تحتوي على 599 مكونا ضارا بالصحة مضافا في تصنيع السجائر، مقدمة من قبل أكبر خمس شركات سجائر إلى منظمة الولايات المتحدة للصحة والخدمات البشرية United States Department of Health and Human Services. حسبما صدرت في إبريل عام 1994. ([30])

أسماء أكبر خمس شركات سجائر صاحبة القائمة:

American Tobacco Company

Brown and Williamson

Liggett Group, Inc.

Philip Morris Inc.

R.J. Reynolds Tobacco Company

وهذه قائمة تحتوي على ثلاثة عشر نوعا من أنواع الكحول في التبغ:

Amyl Alcohol.  

Anisyl Alcohol

Benzyl Alcohol

Cinnamyl Alcohol

Ethyl Alcohol

Hexyl Alcohol

alpha,para-Dimethylbenzyl Alcohol

Isobutyl Alcohol

alpha-Isobutylphenethyl Alcohol

alpha-Methylbenzyl Alcohol

Phenenthyl Alcohol

Sugar Alcohols

para,alpha,alpha-Trimethylbenzyl Alcoho.

     “وإلى هنا كيف يتم ذلك؛ بعد أن تم فرز التبغ، ويتم وضع الأوراق في قبضات أو حزم من التبغ، والحزمة هي مجرد كمية محددة من الأوراق مربوطة ببعضها البعض من السيقان. يتم ترطيب الحزم باستمرار، ومن ثم تنضيد طبقة واحدة في نفس الوقت في كومة كبيرة، وتشكل بعناية ويطلق عليها (بيلونيز pilones) … “.([31])

     يتم الاحتفاظ يدويا بنبات التبغ بدون عصر وترتب تحديدا في 12 ورقة خلال فترة نموها المبكر. وفي أواخر يونيو؛ عندما يحل الظلام، وقد بلغ طول النباتات الغنية بالخضرة 24 – 30 بوصة (600 إلى 750 مم)، يتم حصد النبات بالكامل في وقت متأخر من المساء، ويعلق ليجف في صفوف داخل حظيرة لعلاجه. وبمجرد أن تترك الأورق تجف جزئيا إلا أنها لا تزال تحتفظ بمرونتها (عادة أقل من أسبوعين في الحظيرة)، يتم إزالة أية أوساخ متبقية وترش بالماء المنثور من اليد. ومن ثم يتم لف الورق في حزم (تسمى توركيتيز torquettes) ([32]) من حوالي واحد باوند (450 جرام)، وتعبأ في براميل ويسكي مصنوعة من خشب الجوز. ويتم حفظ التبغ تحت ضغط باستخدام كتل من خشب البلوط ومكابس حلزونية صلبة، لتفريغ كل الهواء إلى الخارج لتبقى الأوراق رطبة. ويتم تحريرها من الضغط مرة كل شهر، وكلا من التوركيتيز تقلب باليد لتسمح بعودة الهواء قليلا إلى التبغ. بعد عام من هذه المعالجة، يصبح التبغ جاهزا للاستخدام على الرغم من إمكان معاودة الاحتفاظ به من جديد تحت الضغط لسنوات عديدة. فالتعرض للهواء يقلل من قيمة الطابع الخاص لتبغ بيريك Perique. ([33]) يكون التبغ المجهز بني داكن، وأسود تقريبا، ورطب جدا برائحة الفاكهة، وتفوح منه رائحة الخل بعض الشيء. رائحة الفاكهة هي نتيجة لمئات من المركبات المتطايرة الناجمة عن التخمير اللاهوائي للتبغ. الكثير منها مسؤول عن نكهات الفواكه، وغالبا ما تتواجد في الخمور. ([34])

    من وجهة نظر البعض؛ لا تزال هذه طريقة بدائية للغاية، فقد اعتاد الهنود الحمر القيام بذلك في جذوع الأشجار المجوفة، لكنه لا يزال؛ التبغ الذي تم إعداده تحت ضغط عال، لا هوائي، يعني عدم تعريضه للهواء، ولا يزالون يفعلون هذا في براميل ويسكي من خشب البلوط. لمدة لا تقل عن عدة سنوات داخل البرميل، بشكل طبيعي نأخذ كل ورقة إلى خارج البرميل على الأقل ثلاث مرات، فيعكس نظام وضع الوريقات داخل البراميل، ليتم إعادة الضغط عليها مرة أخرى. .. إنها تتخمر بنشاط لأول خمسة، أو أربعة، أو ستة أشهر. فيمكنك رؤية فقاعات وكل شيء، وهذا كله يتم من خلال التخمير المالولاكتي Malolactic ،([35]) وهو نوع مماثل لتحويل العنب إلى نبيذ. ولهذا نحصل على كل تلك النكهات المعقدة. ([36])

([3])http://cigarpress.com/maduro-the-myth-and-the-method

([5])http://cigarpress.com/maduro-the-myth-and-the-method

([6]) بيريك  Periqueهو نوع من التبغ من إبريشية سانت جيمس، لويزيانا، شهير بقوته، ونفاذ، وبرائحة الفاكهة. عندما شق الآكاديون طريقهم إلى هذه المنطقة في سنة 1779، قامت قبائل الشوكتاو Choctaw والشيكاساو Chickasaw بزراعة مجموعة متنوعة من التبغ ذات النكهة المميزة. ويعود الفضل في التحول الأول لهذا التبغ المحلي إلى مزارع يدعى بيير شينيت Pierre Chenet فيما يعرف باسم بيريك  Perique في 1824 من خلال تقنية التخمير بالضغط.http://en.wikipedia.org/wiki/Perique

([7])http://en.wikipedia.org/wiki/Perique

([8])التخمير المالولاكتي Malolactic (أو في بعض الأحيان التحويل المالولاكتي MLF) هو عملية تخمير تتم في صناعة النبيذ، حيث أن حمض الماليك لاذع المذاق، والمتواجد في العنب بشكل طبيعي، يكون قد تحول إلى حمض ماليك ألطف مذاقا … عادة ما يحدث التخمير المالولاكتي بعد فترة وجيزة في نهاية التخمر الأولية. ويجري ذلك من قبل عائلة من بكتريا حمض اللاكتيك  (LAB)… كيميائيا، فإن التخمير المالولاكتي هو نزع الكربوكسيل decarboxylation، مما يعني تحرر ثاني أكسيد الكربون بهذه العملية. لأنه يستهلك حمض الماليك، الذي يتواجد حينما يتم هرس العنب. وإن مرور الخمر بالتحول المالولاكتي يحدث في أي وقت أثناء أو بعد التخمير الكحولي، وهذا التحول المالولاكتي سيجعله غائما بسبب تواجد البكتيريا، ويمكن أن يكون ذو رائحة غريبة لزبدة الذرة الصفراء، ويرجع ذلك إلى إنتاج ثنائي الأسيتيل.  http://encyclopedia.thefreedictionary.com/malolactic+fermentation

([9]) http://pipesmagazine.com/blog/put-that-in-your-pipe/the-mystique-of-perique/

([11])http://en. http://wkp.maluke.com/en/Tobacco

([17]) http://www.think-aboutit.com/native/peace_pipe_ceremony.htm

 ([18]) http://encyclopedia.thefreedictionary.com/Wakan+Tanka

([19])http://www.think-aboutit.com/native/peace_pipe_ceremony.htm

([20]) كاروك Karok: قبيلة من الهنود الحمر وتعني “شعب ما فوق النهر” أو شعب “المنبع”.

 http:// http://encyclopedia.thefreedictionary.com/Karok

([23]) http:// http://www.hoboes.com/Politics/Prohibition/Notes/Shamanism/

([29])The Chemical Constituents in Cigarettes and Cigarette Smoke: Priorities for Harm Reduction [صفحة: 55].

http://archivewww.moh.govt.nz/moh.nsf/pagescm/1003/$File/chemicalconstituentscigarettespriorities.pdf

([33]) بيريك Perique: هو نوع من التبغ من إبريشية سانت جيمس، لويزيانا، شهير بقوته، ونفاذ، وبرائحة الفاكهة. عندما شق الآكاديون طريقهم إلى هذه المنطقة في سنة 1779، قامت قبائل الشوكتاو Choctaw والشيكاساو Chickasaw بزراعة مجموعة متنوعة من التبغ ذات النكهة المميزة. ويعود الفضل في التحول الأول لهذا التبغ المحلي إلى مزارع يدعى بيير شينيت PierreChenet فيما يعرف باسم بيريك  Perique في 1824 من خلال تقنية التخمير بالضغط.http://en.wikipedia.org/wiki/Perique

([35]) التخمير المالولاكتي Malolactic: (أو في بعض الأحيان التحويل المالولاكتي MLF) هو عملية تخمير تتم في صناعة النبيذ، حيث أن حمض الماليك لاذع المذاق، والمتواجد في العنب بشكل طبيعي، يكون قد تحول إلى حمض ماليك ألطف مذاقا … عادة ما يحدث التخمير المالولاكتي بعد فترة وجيزة في نهاية التخمر الأولية. ويجري ذلك من قبل عائلة من بكتريا حمض اللاكتيك  (LAB)… كيميائيا، فإن التخمير المالولاكتي هو نزع الكربوكسيل decarboxylation، مما يعني تحرر ثاني أكسيد الكربون بهذه العملية. لأنه يستهلك حمض الماليك، الذي يتواجد حينما يتم هرس العنب. وإن مرور الخمر بالتحول المالولاكتي يحدث في أي وقت أثناء أو بعد التخمير الكحولي، وهذا التحول المالولاكتي سيجعله غائما بسبب تواجد البكتيريا، ويمكن أن يكون ذو رائحة غريبة لزبدة الذرة الصفراء، ويرجع ذلك إلى إنتاج ثنائي الأسيتيل.

http://encyclopedia.thefreedictionary.com/malolactic+fermentation

([36])http://pipesmagazine.com/blog/put-that-in-your-pipe/the-mystique-of-perique/

4 responses to “التدخين وعلاقته بالشيطان

  1. السلام عليكو ورحمة الله

    باختصار : أعواد البخور التي تباع عندنا في مصر مثل بنجاواتي والتفاح الأخضر نستخدمها أم لا خاصة البيوت التي فيها أحد مصاب بمس أوسحر ؟
    جزاك الله خيراً

    • وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

      البخور مفرد فقط مثل العنبر المسك العود الصندل كلها طيبة هذا إن ذكر اسم الله عليها قبل استعمالها وإلا كانت طعاما للشياطين .. فإذا خلط البخور صار سحرا ويجلب الشياطين .. لذلك فجميع أنواع البخور المخلط تضر ولا يجب استخدامها

  2. تعقيب: الروائح وعلاقتها بالشياطين | مدونة: جند الله

  3. تعقيب: التدخين وعلاقته بالشيطان

اترك ردا وانتظر الموافقة بنشره

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s