طريقة إسعاف المعالجين للمصروع من المس


طريقة إسعاف المعالجين للمصروع من المس

الكاتب: بهاء الدين شلبي.

إسعاف المصروع:

أحيانًا تصيب بعض المرضى نوبة صرع فجائية ليشرع المحيطين به في إجراء محاولات مختلفة لاسترداد وعيه، وغالبًا ما تبوء المحاولات بالفشل، فقد يكون شيطانًا فيتلون القرآن فيزداد حضورًا، وكان يجب ترديد الآذان ليهرب وينصرف، وقد ينهالون عليه ضربًا ليقع الضرب على المريض، وتجدهم حيارى عديمي الحيلة، وتحت وطأة اليأس والحيرة يفزعون إلى المعالجين ليقعوا فريسة في شراك الدجالين والسحرة، لذلك يجب أن نعرف ما يمكن أن نقوم به في مثل هذه الحالات ليتعلمه كل مسلم ومسلمة، فأرى والله أعلم أن الأيام القادمة تبشر بشيوع ظهور المس والسحر بصورة مفجعة، بسبب فلول النازحين من سعير الجاهلية إلى روضة الإسلام، ليكتشفوا أنهم كانوا ملبوسين أيام جاهليتهم، لذلك يتساءل البعض كيف أتعامل مع المريض ليفيق ويسترد وعيه؟

بداية يجب أن نضع في اعتبارنا أن تخبط الممسوس وصرعه وصراخ الجن وما نراه على المريض من أعراض مفزعة ما هي إلا تمثيلية سخيفة يقوم بها الشيطان، قال تعالى: (الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لاَ يَقُومُونَ إِلاَّ كَمَا يَقُومُ الَّذِى يَتَخَبَّطُهُ الشَيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ) [البقرة: 275]، وإن دلت على شيء فهي تدل على ضعفه وسفاهته، وليس على قوته ودهائه، فالشيطان القوي واثق في قدراته، متمكن من صنعته، ويعرف كيف يؤذي المريض بدون هذه المهاترات التي تلفت الانتباه إلى وجوده، والتي تفضح أكثر مما تستر، لذلك فالحالات الصعبة والمعقدة تجد فيها الجن هادئًا مستكينًا في منتهى الوداعة، وكأن المريض لا شيء على جسده بتاتًا، في حين أن الحالة قد تكون مشرفة على الموت، وهذا مما يدركه المعالج المحنك، ويؤرق أهل المريض، فهذه المهاترات ما هي إلا حركات استعراضية من الجن ليسخر من ضعاف القلوب الذين تروعهم هذه المشاهد، فإذا روعتهم تعاظم عليهم واستكبر.

نصيحة: أغلب الناس في اعتقادهم الخاطئ أن المعالج يقوم بتحضير الجن من خارج جسد المريض، قياسًا على ما يسمعونه من (تحضير الأرواح)،() وهذا وهم ألم بالكثيرين، ولا أصل له، ففي الواقع أن الجن قابع في جسد المريض، ثم يحضر عليه بين الحين والآخر، خصوصًا إذا سمع القرآن، فيصيبه بنوبات الصرع، ثم ينزل في مستقره داخل الجسد مرة أخرى، وقد ينطق ويتكلم على لسانه، وعمومًا فالجن يكون في حالة ضعف عن حضوره على الجسد، وحياته معرضة لمخاطر كثيرة، قد لا ندرك نحن مدى خطورتها. ( )

نصيحة: مما سبق علمنا أن القرآن يؤثر في الجن فيضعف مقاومته باستنفاذ طاقته في صد تأثير القرآن النازل عليه فيحضر على الجسد مرغمًا، لذلك فعند الرغبة في صرفه يجب أن لا نقرأ على المريض القرآن، اللهم إلا ترتيل الآيات التي يفيد معناها الخروج والهبوط والطرد بنية صرف الجن، وعلى سبيل المثال لا الحصر يمكن ترتيل سورة الزلزلة، أو قوله تعالى: (قُلْنَا اهْبِطُواْ مِنْهَا جَمِيعًا) [البقرة: 38]، وقوله تعالى: (قَالَ فَاهْبِطْ مِنْهَا فَمَا يَكُونُ لَكَ أَن تَتَكَبَّرَ فِيهَا فَاخْرُجْ إِنَّكَ مِنَ الصَّاغِرِينَ) [الأعراف: 13]، وقوله تعالى: (قَالَ اخْرُجْ مِنْهَا مَذْؤُومًا مَّدْحُورًا) [الأعراف: 18]، ولكن يجب أن نتبع أساليب أخرى عديدة سنبينها ونشرحها مفصلة.

علامات يعرف بها حضور الجن:

قبل إجراء أي خطوة في محاولة إفاقة المريض واسترداد وعيه، يجب التأكد أولاً إذا كان المصروع مصابًا بالمس أو بصرع مرضي، وإذا كان الجن حاضرًا على الجسد أم لا، أو إذا كان الشخص متمارضًا أي يدعي المرض وليس به شيء من المس والصرع، فهناك علامات عديدة لا قدرة للمريض على أدائها والتحكم فيها، بحيث يمكن التأكد إذا كان يمثل دور المصروع أم لا، كبرودة الأطراف وسخونة النفس وظهور علامات قوة الجسد والعنف، أو التشنج وتخشب الجسد، وهذه العلامات من أهمها ما يلي:

1_  برودة الأطراف كالقدمين واليدين مصحوبة بسخونة الرأس.

2_ غياب المريض عن الوعي تمامًا.

3_ أو وعيه بما يدور حوله.

4_  مع عدم قدرته على الكلام أو الحركة.

5_  سخونة واضحة في حرارة أنفاس المريض.

6_ دموع تسيل من العين لا إراديًا.

7_ لعاب يسيل من فم المريض أو بلغم.

8_ صدور أنين أو أزيز من المريض.

9_ السب والشتم والتلفظ بألفاظ نابية.

10_ مع تغير في صوت المريض.

11_ صراخ المريض وصياحه.

12_ شخوص العينين واتساع حدقتهما مع ثباتهما.

13_ ارتفاع حدقة العين إلى أعلى بحيث يظهر البياض فقط.

14_ سقوط المريض أرضًا وعدم قدرته على الانتصاب.

15_ نفور المريض من رائحة المسك ومسحه عن أنفه.

خطوات إسعاف المصروع:

بقي لنا أن نعرف كيفية صرف الجن إذا حضر وأصاب المريض بالصرع، وهذا أمر يتعرض له كثير من أهل المرضى، وربما أصدقاؤهم، أو زملاؤهم في العمل، ولا مانع أن يحدث هذا في الطريق العام، وفي حقيقة الأمر أن طريقة الصرف ليست واحدة، ولكنها تخلف من جن لآخر حسب قوته ونوعه، فعليك اتباع الخطوات التالية حسب الترتيب التالي:

أولاً: استحضار نية صرفه:

قبل أن تبدأ في أي محاولة من المحاولات القادمة، عليك أولاً استحضار النية لصرف الجن، ومحلها القلب ولا ينطق بها، وأن تكون مستيقنًا أن الله سيصرفه.

ثانيًا: تهديد الجن وأمر بالانتهاء:

فأول طريقة لردعه هي أن تأمره بقوة وحزم بالكف عن هذه التمثيليات السخيفة، وتهدده بأنك ستدعو الله عليه إن لم يكف عن هذا العبث، وأنك ستتعامل معه بما يؤذيه، فربما استكان وكف عن هذا إن كان ضعيفًا، وحاول ان تنقر جبهة المريض بإصبعك نقرات قوية شديدة، ربما انصرف الجن مسرعا، فإن لم يرتدع فاتبع الخطوة التالية.

نصيحة: لا يشترط لثبوت المس أو السحر أن ينطق الجن على الجسد، ولكنه يسمعك ويراك، فربما كان شيطانًا ساحر فيصرع المصاب ولا يتكلم، وربما كان جنًا طيار يهرب من الجلسة، وإذا على صراخ الجني وصياحه فألجمه الصمت بالدعاء عليه، وتحذيره من معاودة ذلك، فسيكف تمامًا إن شاء الله تعالى عن معاودة هذه التمثيليات السخيفة والتي تفتن المعالجين المبتدئين، وتفزع المحيطين منه، وتزيدهم حزنًا على مريضهم، وللأسف أن بعض المعالجين الجدد يفرحون بمثل هذا الصخب أيما فرح، والحقيقة التي لا يعلمونها أن هذا الجني يهزأ بهم ويسخر منهم، لأنه بهذا يثير الرعب والفزع في قلوب الناس، ويدخل العجب والانبهار والغرور إلى نفس المعالج. ( )

ثالثًا: السيطرة على جسد المريض:

قد يثور الجن ويحطم ما حوله من منقولات، وهذا يثر الرعب خاصة في قلوب النساء والأطفال، وعند مثل هذه الأحوال فأهل المريض تعقد المفاجأة ألسنتهم وتشل عقلهم ويفقدون الحيلة في كيفية التعامل مع هذا الشيطان المتمرد والسيطرة على ثورته، وعندها افعل الآتي:

ا_ امسك أنف المريض واضغط على فتحتي الأنف بثبات وحزم، واجذبه إليك، فسوف يصاب الجن بالدوار بسبب كتم أنفاسه.

ب_ اقبض على هامة المريض (الجبهة) بباطن يدك اليمنى، مع الضغط بشدة بالإصبع الوسطى على الصدغ الأيسر (الجانب الأيسر من الجبهة)، وبالإبهام على الصدغ الأيمن (الجانب الأيمن من الجبهة).

ج_ ضع راحة يدك اليسرى على قافية رأس المريض، بحيث تسند رأس المريض عليها.

د_ سيحاول الجن دفع يدك اليمنى بيديه، وعندها ادفع رأس المريض براحة يدك اليسرى في اتجاه يدك اليمنى، فكلما دفع الجن يدك ستزداد يدك قوة في مقاومته بسبب الدفع براحة يدك اليسرى، وسيفقد الجن سيطرته على جسد المريض تمامًا، بحيث تسحبه وتجره حيث تشاء.

هـ _ قم بطرح المريض أرضًا، واجعله في وضع مستلقيًا على ظهره، فهذا الوضع هو أكثر وضع يفقد الجن معه قدرته على الحركة، واحذر أن ينقلب المريض على بطنه، فهي ضجعة الشيطان.

رابعًا: الضرب على الصدر:

ويتم ذلك بالتفريج بين أصابع اليد ليشمل الضرب أكبر مساحة ممكنة من الصدر، بحيث يكون تركيز الضربات على النحر أو عظمة القص، أي على منتصف الصدر تمامًا، وأن تكون ضربات قوية، أو متوسطة القوة بحيث يمكن للمريض تحملها، وقل (بسم الله) قبل كل ضربة، وأنوه من باب التذكرة أنه لا يجوز للمعالج لمس امرأة لا تحل له، وليقوم بالضرب عنه من يحل له لمسها كامرأة أو محرم.

الضرب على الظهر:

بعد الخطوة السابقة قم بالضرب على الظهر مما يلي الرئتين بنفس الطريقة السابقة تماما.

نصيحة: من الممكن الجمع بين الضرب على الظهر والصدر معا في آن واحد، هذا إن امكن ذلك وتيسر، ولكن بعد تجريب كلا على حدته.

خامسًا: ترديد الآذان:

ويتم كالآتي ضع إصبع السبابة اليسرى في الأذن اليسرى للمريض، وقرب فمك من أذنه اليمنى، ثم ردد الآذان، أما إذا كانت امرأة أجنبية، ولست لها بمحرم؛ فليكن بينك وبينها مسافة لا تسمح بأن تشعر المرأة بأنفاسك، ثم أذن بصوت متوسط الارتفاع، بشرط استحضار نية صرف هذا الشيطان بإخلاص ويقين، فإن انصرف وأفاق المريض فهو شيطان وليس جنًا عادي، لأن الشيطان يفر من الآذان، أما إذا لم ينصرف فهو جن عادي، وعليك باتباع الطريقة التالية.

سادسًا: الدعاء:

الدعاء إلى الله بما يوافق حاجة المريض، وخصوصًا الاستعاذة والبسملة، وقد انتخبت بعناية فائقة باقة من قطوف الأدعية المأثورة بما يعين الراقي، تيسيرًا على من لا يجيد الرقية ولا يحسن الدعاء من أهل المريض وذويه، فإن انصرف فخير، إذا كانت نوبات الصرع تتكرر، فردد الدعاء كلما أصابت المريض نوبة الصرع، وسوف يفر الجن بمجرد البدء في الدعاء في المرات القادمة، وإن لم ينصرف فاتبع الطريقة التالية.

سابعًا: المسك:

وفي حالة الضرورة يمكن الاستعاضة عنه بأي عطر آخر، بشرط أن لا يحتوي على (كحول)، وإلا فلا تستخدمه، فسيضر ولا ينفع، واستخدام المسك أفضل في نتائجه، والأصل أن المسك يستفز الجن، ويفضح حضوره من عدمه، هذا إذا مررنا زجاجة المسك أمام أنف المريض، لكنه في بعض الأحيان قد يؤثر الجن السلامة فينفر من رائحة المسك وينصرف.

فإن انصرف وإلا فقرب زجاجة المسك من فمك واقرأ عليها ما تيسر من آية الكرسي وسورة الإخلاص والمعوذتين، أو آيات أخرى، ثم قم بتمريرها أمام أنف المريض، ولا بأس بالدعاء أثناء ذلك، فإن انصرف الملعون وإلا فاتبع الطريقة التالية.

ثامنًا: النفخ والنفث:

وذلك بأن تقرأ ما تيسر من القرآن، ثم تنفخ نفخًا خفيفًا في وجه المريض من على بعد، بحيث يكون بينك وبينه مسافة مترًا أو مترين، خاصة إذا كانت امرأة أجنبية، ولا بأس إذا استنشق المريض أنفاسك، وتذكر أن البركة فيما تلوته من القرآن، وليست بركة أنفاس الراقي، فإن انصرف وإلا فاتبع الطريقة التالية.

تاسعًا: القراءة على الماء:

اقرأ على كوب من الماء ما تيسر من كتاب الله، وذلك بأن تقرب كوب الماء من فمك ثم ترتل ما تيسر من كتاب الله، ثم انضح الماء في وجه المريض، أو تجمع الماء في فمك ثم تمجه في وجه المريض (أي تبخه في وجهه)، فإن انصرف الخبيث وإلاَّ فاتبع الطريقة التالية.

عاشرًا: الضغط على العينين:

وهذه أصعب الطرق في التنفيذ، وأخطرها على عيني الجن، ومؤلمة بعض الشيء لعين المريض، وعمومًا فبهذه الطريقة سينصرف الجن على أي حال، سواء شاء أم أبى، خاصة في بعض الحالات التي يحضر فيها على جسد المريض ولا ينصرف بجميع الوسائل السابقة، هذا إذا لم تجني الخطوات السابقة ثمارها، مع مراعاة الآتي:

ا_ قف خلف المريض، وضم رأسه إلى صدرك، أو اجلس خلف رأس المريض على ركبتيك، واقبض على رأسه بضمها بين ركبتيك، حتى لا تلتفت رأسه يمينًا أو يسارًا.

ب_ يجب أن يكون معك شخصين، أحدهما يقبض على قدمي المريض بإحكام وقوة، والآخر يقبض علي يديه بإحكام وقوة، وليحذرا أن تفلت منهما يد المريض أو قدميه، وإلا سيكون من الصعب تكرار المحاولة.

ج _ بعد التأكد من إحكام القبض على المريض، اضغط بحزم بدون قوة على منتصف عيني المريض، من أعلى، بحيث تلامس أصابعك عظام العينين، وعندما يفيق لن يشعر بشيء بتاتًا، لأن الجن هو الذي كان يصرخ ويصيح، وليس المريض.

د_ لا ترفع يديك حتى تتأكد أن المريض أفاق، وتأكد من أن المتحدث معك هو المريض وليس الجن، ولا تستجيب لتوسلاته طالما مكن الله لك منه، فأحذر من أن تأخذك رأفة فيه حتى يهرب أو يخرج أو يموت.

نصيحة: وهذه بعض المحاذير قبل إجراء هذه الطريقة:

1_ لا تلجأ إلى هذه الطريقة إلا أن تكون مضطرًا، هذا إذا لم توفق في جميع المراحل السابق ذكرها وبالترتيب.

2_ يجب أن تتم هذه الطريقة بصورة مباغتة، بحيث لا يأخذ الجن حذره منك، وإلا قاومك بيديه، فسيدفع يديك بعنف وشدة، وقد تتطور إلى معركة بينك وبينه، وهذا فيه خطورة، خاصة إذا كانت امرأة.

3_ لا يحل لرجل أجنبي أن يجري هذه الطريقة لامرأة أجنبية، ولتقم بها امرأة مثلها، أو أحد محارمها، ولا يلجا إليها المعالج إلا في حالة الضرورة فقط، مع مراعاة وجود حائل تحت يده حتى لا تنزلق من شدة العرق على جبين المريض عموما، على أي حال المعالج أمهر من غيره في استخدام هذه الطريقة.

4_ إذا حضر الجن ولم ينصرف، رغم اتباع هذه الخطوات السابقة اتصل فورًا بالمعالج (بشكل سري تمامًا) ليتابع الحالة بنفسه، وأحذر أشد الحذر من معرفة أي أحد بمصاب المريض، حتى لو كان من معارف المريض المقربين ولو كان ظاهره يوحي بالتقوى والصلاح، ففي مثل هذه الحالات غالبًا ما يكون هناك أحد يتابع الحالة ويرصد المريض بسحره، ففي بعض الحالات يمنع الجن المريض من النوم وتناول الطعام والشراب لمدد زمنية طويلة، قد تدوم أكثر من شهر، وفي هذه الحالة يكون هدف الشيطان الوصول بالمريض إلى حافة الموت، وغالبًا يحدث هذا بسبب (سحر قتل) أو (جنون).

6 responses to “طريقة إسعاف المعالجين للمصروع من المس

  1. شيخنا هل ممكن علاج أحد وهو يصر على بعض المعاصي مثل سماع الاغاني او مشاهدة الافلام حتى لو كان ذلك بايعاز من الجن

    • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      لن يجدي علاج مريض مصر على المعاصي خاصة وإن كان هذا بإيعاز من الشياطين لأنه يستجيب لهم وهذا نوع من الشرك يفسد العلاج .. أنا شخصيا لا أقبل أعالج مريض غير مستقيم على دينه لذلك لم أكن أقبل علاج إلا الندرة النادرة من المرضى وأرفض علاج الأكثرين فقد أثبتت لي التجربة أن علاجهم يضر المعالج أكثر مما يفيده فأمثال هؤلاء يسيؤون لسمعة المعالج خاصة أن علاجهم فاشل بسببهم هم ثم يحملون المعالج المسؤولية ويشهرون به بين الناس

  2. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    كثيرا ما يواجه المريض البيئة المحيطة به من سماع اغاني والتلفاز ولابد ان يمر على هذه الاشياء فهل يكفي تحصين الغرفة الموجود فيها فقط خصوصا مع عدم تعاون الباقين

    جزاك الله خيرا

    • لن يفيد التحصين طالما هناك عدم التزام في البيت .. وسيتم اختراق أي تحصين بسهولة .. لكن هذا لا يمنع من تطبيق التحصينات بغض النظر عن الوضع المحيط

اترك ردا وانتظر الموافقة بنشره

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s